تمرين التنفس هو ممارسة العقل والجسم للتنفس الواعي. فكل نفس هو جسر بين الوعي واللاوعي، ويربط الجسم بالعقل والروح. تحدّ ممارسة التنفس الواعي من الانسداد في نظام الطاقة، وبالتالي تفتح الممرات التي تمكن المزيد من الأكسجين بالتدفق إلى خلايا الدم. يسهل التنفس حيوية الجسم ويعزز الصحة، ليس فقط على المستوى البدني وانما أيضًا على المستوى العاطفي والعقلي والروحي. كما أنه يحفّز الوعي للعقل الباطني، وهذا بدوره يساعد على فهم والسيطرة على الأفكار والعواطف السلبية (غالبًا ما تكون متجذرة بعمق في العقل الباطني)، وبالتالي تخفيف الصدمات والاكتئاب. نتيجة لذلك، يطور الناس قدرة أكبر على احترام الذات، وتقل نسبة القلق لديهم، وترتفع مرونتهم العاطفية. بعد الجلسة، يختبر الناس قدرة أكبر على التركيز والصفاء والهدوء. وعادةً ما يتصرفون بشكل أقل عدوانية ويشعرون بتناغم أكبر داخل بيئتهم.
يمكن ممارسة التنفس في إطار مجموعة أو واحد على واحد.

يوغا نيدرا (يوغا النوم) بعيداً عن الأشكال المعتادة للتأمل، التي تمر في حالة اليقظة وتتطلب التركيز على نقطة واحدة كممارسة التأمل، فإن يوغا نيدرا أو يوغا النوم هي حالة من الوعي بين الاستيقاظ والنوم. إلى جانب أن يوغا النيدرا مريحة للغاية، فإنها تمنح أيضاً حالة من الهدوء المذهل والصفاء الفطري. إنها وسيلة أخرى لحالة تأملية بحيث توجّه الانتباه، من خلال مراحل الوعي المنهجي للجسم والمعالجة الذهنية، أكثر عمقًا في الذات. الهدف المنشود هو تحقيق حالة من السكون والبصيرة الأسمى، مما يسمح باكتشاف الذات الداخلية، ويكشف في النهاية عن وضع الفرد الحقيقي باعتباره "الوعي الصافي".

التأمل يقدم العديد من الوسائل والتقنيات المختلفة لتعزيز التركيز وبناء القدرة على التحمل في الممارسات التي تؤدي إلى الحالة القصوى للسكون الداخلي والصمت والوجود. المبدأ الأساسي الذي أعتمده في جلساتي التأملية هو البقاء متجذرة بشكل تام في "الوجود". من أجل الوصول إلى هذه الحالة الدقيقة والحساسة، يتم استخدام تمارين التركيز، التنفس، والتحقيق الذاتي وغيرها من التمارين من تقاليد اليوغا لتسخير طاقة الاهتمام الثابت. إن فكرة متابعة هذا الشكل من التأمل الصامت مستمدة من تقاليد "زن" ومدرسة أدفيتا الهندية القديمة وعدم الازدواجية: إنها الطريق للباحث عن الحقيقة، الذي يرغب حقًا في معرفة السلام، ليصبح شخصاً مسالماً ويحرر ذاته.

الفوائد:
• يقلل من مستويات التوتر ويساعد على السيطرة على القلق
• يعزز الصحة العاطفية والتفكير الإيجابي
• يقدم الأفكار الروحية والفلسفية
• يطور الانضباط العقلي وقوة الإرادة
• يزيد من الوعي الذاتي واليقظة

الفوائد:
• يقلل من مستويات التوتر ويساعد على السيطرة على القلق
• يعزز الصحة العاطفية والتفكير الإيجابي
• يقدم الأفكار الروحية والفلسفية


• يطور الانضباط العقلي وقوة الإرادة
• يزيد من الوعي الذاتي واليقظة

"عندما تمتلك أنفاسك ، لا يمكن لأحد سرقة سلامك". أنفاسنا ، مثل نبضات قلبنا ، هي الإيقاع الأكثر موثوقية في حياتنا. عندما نكون متناغمين لهذا الإيقاع المستمر ، أنفاسنا يمكن أن يعلمنا تدريجيا أن نعود إلى الصمت الأصلي للعقل.

دونا فرحي

تواصل معي

THE SAUDI ALCHEMIST © 2019

Close Menu